أهمية وفوائد الإحماء قبل ممارسة التمرين

warm-up bodybuilding

تم إعداد هذه المقالة لتثقيف المدربين واللاعبين حول أهمية الإحماء فهو واحد من أهم العناصر التى يجب أن تكون فى برنامج الرياضى، فهناك الكثير من اللاعبين يتفقون أن الإحماء قبل ممارسة التمارين هو مضيعة للوقت ولكن فى الحقيقة لا يمكن أن تبدأ فى ممارسة اى تمرين دون ممارسة بعض من تمارين الإحماء.

ما الغرض من الإحماء؟

1-يزيد من درجة حرارة الجسم عموماً والعضلات مما يزيد من تدفق الدم إلى العضلات ليكى تصبح جاهزة لممارسة التمرين.
2-يزيد من درجة حرارة الجسم والعضلات مما يساعد على زيادة معدل إنتاج الطاقة.
3-ممارسة التمارين دون إحماء يضع إجهاد على القلب، الإحماء يقلل من الضغط على القلب.
4-يلين الأنسجة (الاوتار والأربطة والعضلات) مما يقلل من خطر وقوع إصابات.
5-فترة الإحماء هى إعداد للجسم حتى يصبح مستعد لممارسة تمارين او نشاط شاق ويعد نظام القلب والأوعية الدموية والجهاز التنفسى والجهاز العصبى والجهاز الحركى تدريجياً والتى من شأنهم يجعلو الجسم فى إستيعاب لطلب المزيد من النشاط الشاق.

هناك ثلاثة أنواع اساسية من برامج الإحماء:
1-سلبى

وهو أقل فعالية من الأساليب الأخرى وهو يتألف أساساً من استخدام مصدر خارجى للحرارة، مثل (جاكوزى، ساونا، او غرفة بخار)، وهناك أيضاً كريمات رياضية تستخدم للمساعدة فى الإحماء وهو عن طريق زيادة درجة حرارة الجسم، أياً من هذه الأساليب هى فعالة ولكن تفعل القليل لزيادة درجة الحرارة فى الجسم والعضلات.

2-عام

فيشمل أنشطة التى تحفز وتزيد من تدفق الدم إلى العضلات، مثل الجرى و نط الحبل او بعض التمارين الرياضية الأساسية، وهى تمارين إحماء فعالة وأساسية، وتحفز نظام القلب والأوعية الدموية والرئتين، وكذلك هى تعد العضلات من خلال تدفق الدم إليها لتصبح العضلات مستعدة لممارسة نشاط شاق، وتزيد من إنتاج الطاقة.

3-إحماء محدد او مخصص

ولكن هنا يختلف أسلوب الإحماء فليس جميع طرق الإحماء مناسبة لكل الرياضات، وتتكون أنشطة الإحماء المحددة من حركات سهلة، يتم زيادة كثافة الإحماء المحدد تدريجياً إلى نشاط أكثر قوة، وجميع برامج التدريب من الإحماء المحدد ضرورى وينبغى أن تتبع دائماً الإحماء العام، أمثلة على الإحماء المحدد او المخصص (الجرى البطىء والسباحة والمشي).

وهنا شخصياً أفضل ممارسة تمارين الإحماء المحددة او المخصصة بعد ممارسة أى برنامج او نشاط رياضى ان لم يكن لديك الوقت الكافى فى على الأقل يمكنك ممارسته 3 ايام أسبوعياً وهذا يسمى ترطيب للجسم، فالتوقف المفاجىء بعد الإنتهاء من برنامجك التدريبى يمكن أن يؤدى إلى الشعور بالدوار والغيثان وإحتمال الإغماء، وقد ذكرنا بعض أمثلة التمارين للإحماء المحدد وهى تعزز التعافى من أى نشاط بدنى صارم.

مدة ممارسة الاحماء يجب ان تكون فى نطاق 5 إلى 10 دقائق قبل ممارستك لبرنامجك التدريبى.

عن Ahmed Magdy

شاب مصري اهتم برياضة بناء الأجسام، وأعمل مدرب سباحة ولياقة بدنية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*